طب الجهاز البولي في بولندا  

head

طب الجهاز البولي


لا يقتصر طب الجهاز البولي على تقديم الرعاية الطبية للرجال فحسب - كما يعتقد الكثيرون، وإنما هو خاص أيضا بالنساء والأطفال. ويعد هذا المجال من المجالات الطبية الحساسة، والذي يتطلب أن يتحلى الطبيب المعالج بتفهم وحس مرهف

هنا في بولندا تعمل المستشفيات وعيادات الأطباء المتعاقدة مع وكالة "إلى بولندا" على تقديم كافة أنواع العلاجات التقليدية والحديثة لأمراض الجهاز البولي. كما يقدم أخصائيو المسالك البولية في أقسام الطوارئ الرعاية الطبية الكاملة على مدار الساعة لأمراض الجهاز البولي الطارئة مثل الحصاة الكلوية أو احتباس البول المفاجئ. وتشمل برامج العلاج أمراض المسالك البولية عند الرجال والنساء وكذلك أمراض الجهاز التناسلي عند الذكور من الأطفال والشباب. وتقوم هذه المستشفيات والعيادات بإجراء عملية تفتيت الحصاة في الكلي والمرارة والمثانة والحالب دون تدخل جراحي باستعمال الأجهزة التقنية الحديثة والتي من مزاياها أيضا إمكانية استخدامها لعلاج الأطفال. وتوفر هذه المستشفيات أساليب العلاج الجراحي التقليدي في حالات أورام الكلى والمثانة والحالب والبروستاتا والخصية جنبا إلى جنب مع الوسائل الحديثة في التشخيص والعلاج مثل اكتشاف أورام المثانة في المراحل المبكرة عن طريق التصوير الديناميكي الضوئي وتحديد مدى انتشار الورم باستخدام تقنية التصوير الوميضي

ويُعد أسلوب العلاج المحافظ على الخلايا والمعروف باسم "زرع بذرة" من أحدث أساليب علاج سرطان البروستاتا الخبيث. وتعتبر تقنية الموجات فوق الصوتية شديدة التركيز وجراحة الليزر بالمناظير من أحدث أساليب علاج الأورام الخبيثة في البروستاتا، بالإضافة إلى العلاج الجراحي التقليدي بالاستئصال الكلي للبروستاتا. وتستخدم جراحة الليزر الخضراء في حالات تضخم البروستاتا

ويعتبر السلس البولي من الموضوعات الحساسة للغاية بالنسبة للرجال والنساء على حد سواء. ويمكن علاج سلس البول إما بالأدوية أو بالعلاج الطبيعي أو بالجراحة عند الضرورة. ويتوقف نجاح العلاج على التعاون المشترك بين طبيب أمراض النساء وأخصائيي المسالك البولية ونظام العلاج الطبيعي المصمم حسب الحالة المرضية. ويحرص منذ فترة طويلة الأطباء والمتخصصون في مستشفيات بولندا على الجمع والتوفيق بين أساليب العلاج الناجع التقليدي والحديث بما يتيح للمرضى أفضل علاج ممكن