إعـادة الـحـيـويـة  

head

إعادة الحيوية


شيخوخة الجسد لها خاصية أنها تجعل بشكل واضح الشخص المعني في وضع سلبي وسط الأشخاص الأصحاء و الشباب من شريحة المجتمع. بجانب فقدان جمال المظهر فإن شيخوخة الجسد تقلل من القدرة في التحكم في الحركة و من اللياقة و تُظهر الأمراض المرتبطة بالتقدم في السن. علامات الكبر تبتدئ بآلام غير مثيرة للإنتباه في المفاصيل ثم تظهر تجاعيد خفيفة و بعض من الشعر الأبيض، كذلك يظهر بشكل متكرر شعور بالتعب و عدم القابلية للجهدالبدني

الأمراض التي يتعرض لها الإنسان المعاصر هي نتيجة لتطور الحضارات و العيش في بيئة غير صحية. و السؤال هو هل ت بمقدور الإنسان المعاصر أن يحافظ على لياقته النفسية و البدنية إلى عمر متقدم. يبقى أمام العلوم الطبية تحدي كبير في هذا الشأن

تقف المنتجعات والعيادات في وجه هذا التحدي و حضرت برامج مبنية على آخر الإنجازات و التجارب في المعاهد العلمية الرائدة في العالم، برامج فريدة من نوعها والتي تحد من سرعة تطور الشيخوخة. لِهذه البرامج أثر إجابي على صحة المرضى، فهي ترجع إلى الخلف آثار السن البيولوجي بتحسين عام للياقة و قدرة الجسد و جمال الجسم

إعادة الحيوية في بولندا تعتمد كذلك على فعل المناخ على جسم الإنسان و على المواد العلاجية الطبيعية و على ظروف إقامة و عيش مثالية مُكتملَة بنظام أكل صحي و الَّذي هو طبعا أساس مسلسل إعادة الحيوية. المسلسل هذا يعني تغيير جدري في نمط العيش و عادات الأكل. زيادة على هذا فقد أضيفت علاجات أخرى إلى العلاج الأساسي كالعلاج بواسطة المياه المعدنية و بالحقل المغناطيسي الضَّعيفُ الطاقةِ مُنْدمِجا مع التحفيز البيولوجي بواسطة أشعة الضوء و كذلك الدَّلْك و تجميل الوجه و الجسم. البرنامج مُدعم بمواد شركات طبية مشهورة عالميا

لقد أضيفت بعض الإبداعات إلى هذا البرنامج كالغرفة ذات الحرارة الجد منخفضة و التي لها مفعول مُنعش و معيد للشباب ثم البيوساونا و التي لها مفعول مُقوٍّ و مساعدٍ على الإسترخاء و ذلك في جو غني بلأوكسيجين و الأوزون مع موسيقى و معطرات

هذه المعالجة المركبة لها مفعول تشبيبي و يرفع من اللياقة النفسية و البدنية و القدرة الجنسية . ينصح بهذا البرنامج لسن الخمسين فما فوق. البرنامج الخاص يحدد من طرف الطبيب عند الفحص الأول