علاج مرض السكر في بولندا  

head

علاج مرض السكر


إذا كنت تبحث عن علاج نافع لمرض السكري فأنت في المكان الصحيح - نعرض عليك أحسن علاج في منتجع اتشيخوتشينك

يُعد مرض السكر من النوع الثاني أحد أمراض الرفاهية أو الحياة العصرية. ويقدر عدد حالات مرضى السكر في العالم بحوالي 200 مليون مريض. ويتوقع الخبراء أن يرتفع هذا العدد بنسبة تزيد على 60% خلال العقدين القادمين. وترجع أسباب الإصابة الرئيسية إلى التغذية الخاطئة وقلة الحركة البدنية بخلاف مرض السكر من النوع الأول والذي يرجع مسبباته إلى عوامل وراثية بحتة. ويصاحب مرض السكر من النوع الثاني مخاطر صحية كثيرة، فإلى جانب إمكانية الإصابة بأمراض العيون والكلى والأعصاب، يرتفع معدل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية واحتشاء القلب والسكتة الدماغية إلى ثلاثة أضعاف مقارنة بمعدلات إصابة الأشخاص الأصحاء، ناهيك عن انخفاض متوسط العمر بحوالي 10 سنوات. ومعظم حالات مرض السكر تكون مرتبطة منذ البداية بارتفاع ضغط الدم (70%) وزيادة الوزن (88% ). وكثيرا ما نجد مرض السكر مرتبطا باضطرابات عملية استقلاب الدهون أي عدم تمكن الجسم من التخلص من الدهون الزائدة. ومن الأهمية بمكان ألا نهمل التعامل مع السكري وضرورة الحصول على العلاج اللازم لتفادي تعرض المريض للإصابة بأمراض أخرى قد تهدد حياته.

ويعتمد نجاح عمليتي الوقاية والعلاج على عوامل الخطر والإصابة لكل فرد، وبالتالي الحاجة إلى علاج عوامل الخطر والأمراض المصاحبة في مراحل مبكرة، وهذا يستدعي تدخل أطباء من تخصصات مختلفة لتقديم العلاج الشامل والمتكامل.

ومن الضروري في بداية العلاج العمل على خفض نسبة السكر في الدم إلى المستوى الطبيعي وعلاج اضطراب الاستقلاب (أمراض الأيض) بشكل جيد للحد من تطور المرض وتجنب المضاعفات الأخرى. وهنا يقرر المتخصصون في مرض السكر مدى ملائمة العلاج بالحبوب أو العلاج بحقن الأنسولين أو الجمع بين الأسلوبين طبقا لحالة المريض.

بالرغم من أن العلاج بالأنسولين أصبح اليوم عملية سهلة وبسيطة بفضل الأجهزة الحديثة مثل أدوات الحقن وأقلام الأنسولين، والأنواع الحديثة من الأنسولين الذي يتحمله المريض فمايزال من الضروري تدريب المريض على كيفية قياس وضبط مستوي السكر في الدم بالأسلوب الصحيح بحيث يستطيع في المستقبل الاعتماد علي نفسه، وفي النهاية تعلم الطريقة الآمنة في التعامل مع هذا المرض.

ويتخصص العديد من مراكز السكر ببولندا في العلاج بالأنسولين وزرع مضخات الأنسولين. كما تقوم الأقسام الداخلية للمستشفيات ومستشفيات اليوم الواحد والعيادات الخارجية بتقديم التدريب اللازم لمرضى السكر طبقا لأحدث المعايير العلمية.

وتهتم مراكز السكر والعيادات المتخصصة في بولندا اهتماما خاصا بأسلوب قياس السكر باستخدام "مجسات السكر" وعلاج السكري أثناء الحمل وتقديم الرعاية النفسية والإرشادات اللازمة للمريض، وعلاج زيادة الوزن واضطرابات الاستقلاب (أمراض الأيض)، وعلاج مناعة الجسم ضد الأنسولين وداء القدم السكري، والتحكم في مستوى السكر في الدم. كما توفر المستشفيات برامج تدريب إلى مرضى السكر من النوعين الأول والثاني والاستشارات الخاصة بنظام التغذية والنشاط البدني. وتحرص مستشفيات بولندا أشد الحرص على التعاون المشترك بين التخصصات الطبية المختلفة لكي تكفل الرعاية الصحية والطبية المتكاملة والمثلى لتجنب الإصابة بمضاعفات أو أمراض مصاحبة.