جمهورية بولندا - النظام السياسي  

head

جمهورية بولندا

النظام السياسي


أصبحت بولندا بعد إنتهاء الحقبة الشيوعية دولة ديمقراطية برلمانية. البرلمان البولندي (Zgromadzenie Narodowe) مكون من مجلسين اثنين: مجلس الأعيان (Sejm)و به 100 عضو و مجلس النواب (Senat) و به 460 عضو.
تُرفع جميع القوانين التي يُقرها مجلس النواب إلى مجلس الشيوخ لإقرارها و في حالة ادخال أي تعديلات عليها فإنها ترفع مجددا الى مجلس النواب للتصديق عليها.
رئيس الحكومة هو رئيس الوزراء اللذي يعين من رئيس الدولة اعتماداً على نتائج الانتخابات النيابية. أهم الأحزاب البولندية:

حزب البرنامج المدني (PO): حزب محافظ له 206 مقعدا في البرلمان و 63 مقعدا في مجلس الشيوخ
حزب القانون و العدالة (PiS): حزب محافظ له 136 مقعدا في البرلمان و 29 مقعدا في مجلس الشيوخ
حزب حركة باليكوت Ruch PL: حزب ليبيرالي يساري أسسه يانوش باليكوت في 01/06/2011 وهو عضو سابق لحزب البرنامج المدني (PO):
حزب الفلاحين (PSL): له 28 مقعد في البرلمان و 2 مقعدين في مجلس الشيوخ
حزب تحالف اليسار الديمقراطي (SLD): حزب يساري له 26 مقعد في البرلمان و 0 مقعد في مجلس الشيوخ
حزب بولندا المتضامنة (SP): مبادرة سياسية خلقها نشطون من حزب القانون والعدالة بعد أن انفصلوا عنه بعد الإنتخابات فكونوا ناديا برلمانيا لهم.20 مقعد في البرلمان و مقعدين اثنين في مجلس الشيوخ
نواب غير منتمين: مقعدين في البرلمان

السياسة الخارجية

كانت بولندا تتبع الإتحاد السوفياتي فيما يتعلق بالسياسة الدولية بين 1945م - 1990م. كان هناك برنامج تعاوني اقتصادي مكثف يُعرف بإسم الكوميكون بين دول الكتلة الشيوعية من ضمنها بولندا. استمر تطبيتع العلاقات بين ألمانيا و بولندا عقود عدة بعد الحرب، الى أن وُقعت أخيراً عام 1990م اتفاقية ترسيم الحدود بين البلدين، اعترفت بموجبها ألمانيا بحدود بولندا اللتي كانت دائماً موضع خلاف بين البلدين. قامت بولندا عام 1942م بإنشاء علاقات دبلوماسية مع ألمانيا الغربية. بعد انهيار الإتحاد السوفياتي و سقوط الحكم الشيوعي في بولندا، أصبحت البلاد تتبع سياسة موالية للغرب و داعية للانضمام الى المنظمات و الاتفاقيات الدولية و الاوروبية. البلد اللتي كانت يوماً ما تحتضن حلف وارسو أصبحت عام 1999م نفسها عضو بحلف الشمال الأطلسي (الناتو). يرى  الإتحاد الأوروبي في بولندا بلداً واعداُ و خاصة في مجال الزراعة، اللذي قد يجيء بالخيرات على الاتحاد، علماً بأنها الأكبر من حيث المساحة و السكان بين الدول العشر المنضمة عام 2004م للاتحاد، اللتي من ضمنهم بولندا.

السكان
الإحصائيات
اللغة - الديانة - الأعياد و العطل
التاريخ
التقسيم الإداري
الإقتصاد و البنية التحتية
الثقافة و التعليم