جمهورية بولندا - السكان  

head

جمهورية بولندا

السكان


في الحقبة التي كانت تتكون فيها الدولة البولندية كانت هذه الأخيرة تشمل أراض بمساحة تقدر بحوالي الربع مليون من الكلومترات المربعة مع نسمة تقدر بحوالي المليون ساكن. في عهد كاجِميج العظيم بلغ عدد السكان ما يفوق 2.5 مليون نسمة. الإرتفاع الملحوظ في النسمة و مساحة اللأرض، ظهر جليا فقط بعد الوحدة مع ليتووانيا. في عهد باتوري قربت مساحة بولندا من المليون متر مربع، أما النسمة فوصلت على ما يظهر في أواخر القرن السادس عشر إلى التسعة ملايين. في فترة فقدان الإستقلال بلغ عدد سكان هذه الدولة المتعددة الجنسيات آنذاك إلى ما لا يقل عن أو 14 مليون ساكن، وقد كان في فترة الحكم المشترك مع ليتووانيا يمثل عدد السكان الدين لا يستعملون اللغة البولندية النسبة الكبرى من المواطنين (في أواخر القرن الثامن عشر، مثل هؤلاء 60 بالمائة ). بعد استرجاع الإستقلال، وُجِد داخل الحدود البولندية الملايين من الناس من جنسية مختلفة عن الجنسية البولندية، و بهذا الشأن فإن بولندا ما قبل الحرب العالمية الثانية كانت بلدا متعدد الجنسيات و الدي مثلت فيه الأقليات أكثر من ثلت تعداد السكان. في فترة ما بين عام 1921م و انفجار الحرب العالمية الثانية، ارتفع عدد الساكنة من 27.2 مليون إلى 35.2 مليون. إلا أن تغيير الحدود البولندية بعد الحرب و نزوح السكان جعل من بولندا الحالية بلدا تقريبا أحادي العرق بنسبة تقرب من المائة بالمائة، فالأقليات العرقية، لا تمثل بمجموعها، أكثر من ثلاثة بالمائة من مجموع السكان.
البولنديون ينتمون إلى الجنس السلافي، يستعملون اللغة البولندية و التي هي من عائلة اللغات السلافية. هذه اللغة هي اللغة الرسمية الحكومية في البلاد، إلا أن هنالك قانون يضمن للأقليات استعمال لغاتهم الأصلية، خاصة في المناطق التي توجد فها تجمعاتهم بشكل كبير. و حسب الإحصاء العام الوطني لسنة 2000م، فإن 97.8 بالمائة من السكان البولنديين يستعملون اللغة البولندية في بيوتهم. من أشهر لغات الأقليات هناك: الألمانية، الكاشوبية، الأكرانية، البيلاروسية، الغجرية، الروسية و الليتونية.

الإحصائيات
اللغة - الديانة - الأعياد و العطل
التاريخ
النظام السياسي و السياسة الخارجية
التقسيم الإداري
الإقتصاد و البنية التحتية
الثقافة و التعليم